كتاب مأساة سياسة القوى العظمى PDF

كتاب مأساة سياسة القوى العظمى 

المؤلف:
John J. Mearsheimer
الناشر:
جامعة الملك سعود
الإصدار:
2012
عددالصفحات:
620
ISBN:
9786035070546






قدم الكتاب نظرية بنيوية للسياسة الدولية أطلق عليها المؤلف اسم “الواقعية الهجومية”. ترى الواقعية الهحومية أن القوى العظمى تهتم بالدرجة الأولى بالحفاظ على بقائها في عالم لا توجد فيه هيئة أعلى من الدول لحماية إحداها من الأخرى، ولذلك تدرك الدول أن القوة هي الأساس لبقائها. ولذلك تكون القوة وزيادتها هي الهدف الدائم للقوى العظمى والدول عموما، ولذلك أيضا لا توجد قوى الوضع الراهن في النظام الدولي إلا نادرا، وتتمثل فقط في الدولة المهيمنة الفعلية التي يكون من مصلحتها الحفاظ على الوضع الراهن. تقوم النظرية التي يقدمها الكتاب لتفسير سلوك القوى العظمى وتنافسها الدائم على القوة ونضالها من أجل الهيمنة على خمس فرضيات حول النظام الدولي، توجب على الدول أن تتصرف بطريقة عدوانية وتنافسية: (1) أن النظام الدولي فوضوي بسبب عدم وجود سلطة مركزية أعلى من الدول تجبرها على احترام القانون الدولي وتسهر على حماية حقوق الدول، كبيرها وصغيرها، (2) أن القوى العظمى تمتلك بطبيعة الحال قدرا من القدرة العسكرية الهجومية تمكِّنها من إلحاق الأذى أو حتى الدمار ببعضها البعض، (3) أن الدول لا يمكن أن تتيقن من نوايا الدول الأخرى أو أن تتأكد من أن الدول الأخرى لن تستخدم قدرتها العسكرية الهجومية لمهاجمتها، (4) أن البقاء هو الهدف النهائي للقوى العظمى، وتحديدا أن الدول تسعى للحفاظ على سلامة أراضيها واستقلال نظامها السياسي الداخلي، (5) أن القوى العظمى فاعل عقلاني يدرك بيئته الخارجية ويخطط استراتيجيا للبقاء فيها

إبدأ التنزيل أو القراءة الآن